لماذا من الافضل التوقف عن استهلاك كعكة الارز خلال الوجبة الصباحية?

إن كنتم تتبعون نظامًا غذائيًا صحيًا وتبحثون عن وجبات لاستهلاكها خلال وجبة الفطور ننصحكم بالابتعاد عن الريس كيك. ان كنتم تتساءلون لماذا من الافضل التوقف عن استهلاك كعكة الارز خلال الوجبة الصباحية? أكملوا قراءة المقال.

ias

ان الريس كيك أو كعكة الارز من المكونات التي تدخل في العديد من الرجيمات كبديل للخبز ولتقديم الاجبان، زبدة الفول والمربى حتى ان هناك رجيم يقوم على كعكة الارز.

السبب وجيه

ان الريس كيك مكوّن قليل بالسعرات الحرارية ما يجعله مكوّن مميز وضروري في وصفات الرجيم.

ولكن هل تعرفون انه يفضل عدم تناول الريس كيك خلال الوجبة الصباحية وذلك بسبب احتواء الريس كيك على نسبة لا بأس بها من السكر. اذ تحتوي كل حبة من كعكة الارز حوالي 7 غرامات من الكربوهيدرات.

ان تناول مكونات غنية بالكربوهيدرات خلال الوجبة الصباحية يساعد على ارتفاع السكر بالدم بشكل مفاجئ وبالتالي ارتفاع الانسولين ما يؤدي إلى الشعور بالجوع فور الانتهاء من وجبة الفطور وبالتالي تناول المزيد من الطعام.

ان تناول السكر على الريق امر غير محبذ خاصةً إذا كانت المكونات ذات مؤشر غلاسيميكي مرتفع. فمثلًا بالرغم من تميز التمر بطعمه الحلو إلا انه ذات مؤشر غلاسيميكي منخفض ما يجعله مناسبًا لوجبة الفطور.

ان كنتم تودون تناول الريس كيك خلال وجبة الفطور استبدلوا كعكة الارز المصنوعة من الارز العادي بكعكة الارز المصنوعة من الارز الاسمر وذلك لاحتوائها على كمية أعلى من البروتين والعناصر الغذائية ما يجعلها أفضل من الريس كيك المصنوع من الارز الابيض لناحية الشعور بالشبع لفترة أطول.


مواضيع ذات صلة

وصفة لذيذة بالكوسا: حضّروها لأطفالكم!

ستستخدموا هذه الأدوات الثلاثة في مقلاتكم الهوائية من اليوم: الأداة الثالثة ستفاجئكم

وداعًا للبعوض: تعلموا حيلة ورق التواليت!

حيلة تجعل مناشف المطبخ تبدو وكأنها جديدة في 20 دقيقة !

هذا النوع من الفاكهة المنسي هو غذاء خارق يمكن أن يقلل نمو السرطان لكن يجب تناوله بحذر!

كم كان عمركم عندما اكتشفتم أن هذه هي الطريقة الصحيحة لقلي شرائح اللحم في المقلاة؟

هذه هي أفضل كيكة ذرة في العالم: وصفة سهلة للخلاط

7 أطعمة مليئة بالسكر يأكلها الناس دون أن يدركوا ذلك

هذه هي فوائد الزبدة لصحتنا والتي لم تتخيلوها من قبل!

لا الفاصولياء ولا الحمص: هذه الخضار هي الأغنى بالبروتين وقليل من الناس يتذكرونها!

إشتركي بنشرتنا الإخبارية