أضيفي الوصفة إلى كتاب طبخ

تسجيل الدخول سبق أن أضفت الكتاب؟ سجّلي دخولك

أضيفي كتاب طبخ جديد
من الضروري أن تملأي كلّ الخانات التي تتضمّن علامة * (*)
اسم كتاب الطبخ *
يمكنك استخدام الأحرف والأرقام ورموز !()-+{}[] فقط. يجب أن يبدأ اسم كتاب الطبخ بحرف.

في حال لم تكوني مسجلة، سوف يتمّ تحويلك تلقائياً إلى صفحة التسجيل قبل إضافة كتاب الطبخ.

إشعار

Sign Up

أكشف لك كيف استمر في الرجيم بالخطوات!

كيف استمر في الرجيم بالخطوات

المواضيع

  1. الدايت الصحي، علام يرتكز؟كيف استمر في الرجيم؟

كيف استمر في الرجيم؟ خطوات نقدمها لك في هذه المقالة على موقع عائلتي لتتمكني من المحافظة على وزن مثالي لفترة طويلة اضافة الى نظام صحي مثالي.

هل جربت رجيم اليومين لوزن مثالي؟ في ما يلي أكشف لك عن رجيم يستمر أطول من ذلك. إذ يمكن لتناول الطعام الصحي أن يساعدك على إنقاص الوزن والحصول على المزيد من الطاقة، كما يمكن أيضًا أن يحسن مزاجك ويقلل من خطر الإصابة بالأمراض. ومع ذلك، فإن الحفاظ على نظام غذائي ونمط حياة صحيين يمكن أن يكون أمراً صعباً. وفيما يلي اكشف لك عن حيل للالتزام بنظام غذائي صحي لأطول فترة ممكنة.

الدايت الصحي، علام يرتكز؟

بعيداً عن جدول الرجيم القاسي، يساهم كل واحد منا في التأثير على نظام الغذائي العالمي، إذ يمكننا جميعاً الالتزام بجعل العالم مكاناً أكثر صحة للعيش فيه، من خلال تغييرات صغيرة قابلة للتحقيق في أنظمتنا الغذائية. كالزراعة العضوية، والمحافظة على مصادر التغذية الطبيعية والمياه. وفي ما يلي، اسس الدايت الصحي المثالي:

  • تناولي الكثير من الفواكه والخضروات
  • تناولي الطعام الموسمي
  • تجنبي أكل الحلوى
  • استبدلي البروتين الحيواني بالبروتينات النباتية
  • اختاري الحبوب الكاملة
  • اختاري مصادر المأكولات البحرية المستدامة
  • تناولي منتجات الألبان باعتدال
  • تجنبي المأكولات المعلبة
  • اشربي اكثر من ليتر ونصف ماء في اليوم

كيف استمر في الرجيم؟

  1. ضعي اهداف واقعية: إن اتباع نظام غذائي مغذي له فوائد عديدة بما في ذلك فقدان الوزن المحتمل. ومع ذلك، من المهم وضع توقعات واقعية. على سبيل المثال، إذا ضغطتي على نفسك لفقدان الوزن بسرعة كبيرة فإن خطتك قد تأتي بنتائج عكسية. إذ وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة والذين توقعوا فقدان الكثير من الوزن كانوا أكثر عرضة للخروج من برنامج إنقاص الوزن في غضون 6 اشهر. يمكن أن يؤدي تحديد هدف أكثر واقعية وقابلية للتحقيق إلى منعك من الشعور بالإحباط مما يؤدي بالتالي إلى فقدان الوزن بشكل أكبر.فكري بالمحفزات: يمكن أن يساعدك تذكر سبب سعيك لانقاص الوزن واعتماد نظام غذائي صحي على البقاء على المسار الصحيح. قد يكون من المفيد إعداد قائمة بالأسباب المحددة التي تجعلك ترغبين في التمتع بصحة أفضل. احتفظس بهذه القائمة وارجعي إليها عندما تشعرين أنك بحاجة إلى تذكير.

  2. أبعدي الأطعمة غير الصحية عن المنزل: من الصعب تناول الطعام الصحي إذا كنت محاطةبالأطعمة المعلبة الجاهزة. إذا أراد أفراد أسرتكتناول هذه الأطعمة، فحاولي إبقاءها مخفية بدلاً من وضعها على أسطح المطبخ.كما انتبهي الى اطعمة صحية تصبح مضرة لدى الإكثار من تناولها.****

  3. لا تعتمدي نهج "كل شيء أو لا شيء": إنّ العقبة الرئيسية أمام تحقيق نظام غذائي صحي ونمط حياة هو التفكير بالأبيض والأسود. بدلاً من التفكير في تدمير نهارك بسبب تناولك لمقبلات غير صحية مثلاً، حاولي اخنيار الأطعمة الصحية غير المصنعة التي تحتوي على البروتين لبقية اليوم. سيساعدك هذا على الشعور بالشبع والرضا بدلاً من الشعور بالإحباط.جهزي وجبات خفيفة صحية: قد يكون الالتزام بنظام غذائي صحي أمراً صعباً عندما تكونين بعيدة عن المنزل لفترات طويلة. إذ عندما تشعرين بالجوع الشديد أثناء التنقل، قد ينتهي بك الأمر بالاستيلاء على كل ما هو متاح. لذا يمكن أن يساعد وجود وجبات خفيفة صحية غنية بالبروتين في الحفاظ على شهيتك تحت السيطرة حتى تتمكنين من تناول وجبة كاملة لاحقاً.

  4. ضعي خطة قبل تناول الطعام في الخارج: قد تكون محاولة الحفاظ على نظام غذائي صحي أثناء تناول الطعام في الخارج صعبة للغاية. ومع ذلك، هناك طرق لجعل الأمر أسهل مثل التحقق من القائمة قبل الذهاب الى المطعم أو شرب الماء قبل وأثناء الوجبة. ومن الأفضل أن يكون لديك إستراتيجية قبل أن تصلي إلى المطعم.

  5. اقنعي شريك لينضم إليك: قد يكون الالتزام بخطة الأكل الصحي والتمارين الرياضية أمراً صعباً إذ قمت به بمفردك. فهذه الخطوة تسهل عليك الدايت داخل المنزل وحتى خارجه.

  6. ابدأي يومك بوجبة فطور غنية بالبروتين: إذا كانت وجبتك الأولى متوازنة جيداً وتحتوي على بروتين كاف، فمن المرجح أن تحافظي على مستويات السكر في الدم ولا تتناولي وجبة دسمة لبقية اليوم.

  7. تغيير عاداتك يستغرق وقتاً: لا تحبطي إذا استغرق الأمر وقتاً أطول مما توقعت للتكيف مع أسلوب حياتك الصحي الجديد. إذ وجد الباحثون أن الأمر يستغرق 66 يوماً لجعل السلوك الجديد عادة .

  8. اكتشفي ما هو الأفضل بالنسبة لك: لا توجد طريقة مثالية تناسب الجميع. من المهم أن تجدي طريقة تستمتعين بها لتناول الطعام وممارسة الرياضة، وتجدينها مستدامة، ويمكن أن تلتزمي بها لبقية حياتك. أفضل نظام غذائي بالنسبة لك هو النظام الذي يمكنك الالتزام به على المدى الطويل.

وفي الختام، علّمي أطفالك على كيفية اختيار الاطعمة الصحية منذ الصغر.

المصدر: موقع عائلتي

إختبار الشخصية

إختبار الشخصية: أي صلصة أنت؟