الاضحى...معناه وتقاليده وعادات الطعام

يحلّ علينا عيد الأضحى المبارك يوم 10 ذو الحجة من كلّ عام. ما معنى الأضحى؟ ما هي تقاليد هذا العيد؟ وما هي العادات الغذائيّة في بعض البلدان العربية؟

ias

يعرّف عيد الأضحى بأنّه وقت أداء مناسك الحجّ في اليوم العاشر من شهر ذي الحجة بين ذي القعدة ومحرّم وفيه ينحر المسلمون الأضاحي. ويأتي عيد الأضحى بعد آداء فريضة الحج. كما تُنسب كلمة أضحى للذكرى التي ولّدتها قصّة إبراهيم عندما كان يريد التضحية بولده إسماعيل وذلك تلبيه لما أمره به الله. لهذا السبب يقوم المسلمون بالتضحية بأحد الأغنام (خروف أو ناقة أو بقرة) ويوّزعون لحم الأضحية على الأقارب والفقراء ومن هنا أتت تسمية عيد الأضحى. إكتسب عيد الأضحى تسميات عدّة مثل يوم النحر أو العيد الكبير (وهو إسم يستعمل في المغرب ومصر) وعيد القربان (في إيران).

تتميّز أيّام هذا العيد بعدّة تقاليد مثل الصلوات وذكر الله والعطاء والعطف على الفقراء. تلبس المدن لا سيما الإسلاميّة حلّة البهجة والسرور بقدوم هذا العيد. يرتدي الأطفال أثواباً جديدة. يزور الأهل والأقارب بعضهم للمعايدة مردّدين "كلّ عام وأنتم بخير".

لمائدة الأضحى أهمية كبيرة، سنستعرض في ما يلي بعض العادات الغذائيّة في البلدان العربية: السعودية: تذبح الأضاحي وتعدّ الولائم التي تتألّف أساساً من الوجبة الأشهر في السعودية وهي الكبسة. مصر: يشتهر المصريون بالرقاق الذي يعدّ خصيصاً بمناسبة عيد الأضحى، كما يتناولون كبد الخروف وحواشيه في الإفطار تمهيداً لتناول أشهر أكلة في مصر وهي "الفتة بالثوم". تونس: تعتبر الوجبة الأساسيّة لعيد الأضحى الكسكسي باللحم. الأردن: في منزل كبير "العيلة" (أي العائلة)، تبدأ الأُسر الأردنية بتناول الفطور يوم العيد وهو يتألّف من مجموعة أكلات من المطبخ الأردني مثل الفول والفلافل والحمص بالطحينة وكبدة الخروف المحشية بالبقدونس والثوم. أمّا للغذاء، فتتميّز الأردن بعمل المنسف وهي أكلة بدوية أصيلة. كما ونجد القهوة الأردنية وكعك العيد أينما ذهبنا. عمان: في أول يوم للعيد، يحضّر الأهالي وجبة "العرسية"، وفي صباح يوم العيد يشكّل الرجال والشباب والأطفال عدّة حلقات ويتناولون هذه الوجبة. فلسطين: يتحضّر الفلسطينيون لاستقبال العيد بتحضير حلويات العيد من معمول ومطبق وغريبة فتمتلئ الحارات والمخابز بروائح الحلويات الشهيّة. العراق: تبدأ النساء بعمل المعجنات التي يطلق عليها اسم "الكليجة". وتعتبر تحضير الأكلات الشهيّة من أبرز الطقوس التي اعتاد العراقيين على ممارستها. ليبيا: تجهّز النساء "العصبان" وهي أكلة مشهورة في ليبيا ويتناولونها أول أيام العيد كما يتناولون طبق القلاية.

مهمّا اختلفات العادات وطقوس هذا العيد المبارك من بلد إلى آخر يبقى الجوهر واحد: الاحتفال ببهجة وفرحة العيد ليس فقط من خلال الطعام والذبائح إنّما أيضاً من خلال الصلاة والتقرّب من الله وحبّ الآخر. كلّ عام وأنتم بخير وأضحى مبارك!


مواضيع ذات صلة

حلويات سهلة وسريعة بالبسكويت لا بدّ أن تجرّبوها

حيلة مبتكرة لتقشير البيض المسلوق بكل سهولة

مصدر البروتين ليس فقط من اللحوم

سرّ نجاح تتبيلة الدجاج المشوي على الفحم

ما هي فوائد زيت الخردل؟

هل زيت السمسم مفيد للكحة؟

مكون سحري من مطبخكم لعلاج الكحة الشديدة والبلغم

استخدام غير متوقع للزبدة خلال الطهي

تفاصيل رجيم 1200 سعرة حرارية ومدى فعّاليته

أشهى وصفات البطاطس الحلوة بطرق مبتكرة

إشتركي بنشرتنا الإخبارية