أفضل البدائل لرفّ التبريد بعد إخراج الكوكيز من الفرن

يعتبر رفّ التبريد من أهم الأدوات في المطبخ خلال تحضير الكوكيز فهو يساعدها كي ترتاح وتجفّ دون أن تخسر من قوامها خاصة وأنها تكون طرية فور خروجها من الفرن.

ias

إلا أن البعض قد لا يمتلك هذه الأداة. لذلك، نقدم لكم من موقع اطيب طبخة مجموعة من البدائل التي يمكنكم استخدامها لتحصلوا على نتيجة مثالية دون الحاجة إلى شراء رفّ جديد.

ما هو رفّ التبريد؟

رفّ التبريد هو أداة معدنية تشبه المصفاة وتساعد في دوران الهواء حول حبات الكوكيز بشكل متساوٍ. بعض رفوف التبريد تأتي بعدة أحجام وحتى أن بعضها يمكن طيه بحسب حجم الصينية أو الطبق. هو إذاً أحد العوامل الأساسية لنجاح الكوكيز في كلّ مرة!

صينية فرن وورق زبدة

إن استخدام صينية فرن وورق زبدة يساعد في تبريد الكوكيز كما لو استخدمتم رفّ التبريد العادي. غلّفوا صينية فرن بورق الزبدة واصنعوا فيها ثقوباً بواسطة شوكة. بعد إخراج الكوكيز من الفرن، ضعوها على الورق واتركوها حتى تبرد.

رفّ تبريد منزلي

رفّ التبريد المنزلي من أسهل الطرق لتوفير المال والاستفادة من أداة مطبخية مفيدة. ثبّتوا أي شبك فوق لوح تقطيع خشبي أو بلاستيك. أضيفوا الكوكيز على الوجه واتركوها تبرد بالكامل.

كرات ورق القصدير

إذا لم يتوفر لديكم أي نوع من الشبك أو ورق الزبدة، يمكنكم استخدام ورق القصدير لصالحكم. إصنعوا كرات متساوية الحجم من ورق القصدير وثبتوا فوقها حبات الكوكيز. أتركوها جانباً حتى تبرد.

حصيرة خشب صغيرة

تتميز حصيرة الخشب باحتوائها على ثقوب تسمح للهواء بالدوران ولذلك يمكنكم استخدامها في تبريد الكوكيز. ضعوا حبات الكوكيز عليها بعد إخراجها من الفرن واتركوها حتى تبرد بالكامل.

رأي ريتا: تبريد الكوكيز خطوة أساسية لذلك أفضل امتلاك رفّ تبريد مناسب لأنني أحضرها بكميات كبيرة لكن لا أمانع تجربة أي من البدائل أعلاه.


مواضيع ذات صلة

عدد السعرات الحرارية في البيض المقلي بزيت الزيتون

مشروبات ستاربكس تحتوي أقل من 150 سعرة حرارية

أفكار لوجبة سناك أقل من 100 سعرة حرارية!

ما هي علاقة ألوان الطعام بتأثيرها الصحي؟

العسل أم السكر، أيهما أفضل لخسارة الوزن؟

4 أطعمة لا يجوز حفظها في خزانة المطبخ؛ أخرجوها منها فوراً!

اكلات للرجيم تساعد على الشعور بالشبع

دراسة جديدة عن أهمية شرب القهوة يوميًا

الشوكولاتة 3 أنواع: اليكم ابرز الفروقات بينها

في عمر الـ40 كيف تحافظ كيت ميدلتون على جسمها؟ إليكم الدايت الذي تتبعه!

إشتركي بنشرتنا الإخبارية