البيض المسلوق أو المقلي؟ أيهما أكثر صحة

الجدل الدائر حول ما إذا كانت الطريقة الصحيحة لتناول البيض هي عن طريق سلقه أو قليه غالبًا ما يسرق الأضواء. فكلاهما طريقتان لذيذتان ومريحتان لدمج البيض في نظامكم الغذائي، لكن يبقى السؤال: أيهما أكثر تغذية ويقدم المزيد من البروتين؛ البيض المسلوق أم المقلي؟ .

ias

البيض مليء بالطاقة والبروتين وغالباً ما يتم الترحيب به باعتباره ضرورة مغذية في الأنظمة الغذائية التي تدعم نمو العضلات.

من ناحية العناصر الغذائية؟

البيض المسلوق عبارة عن حزمة مدمجة من العناصر الغذائية الأساسية، بما في ذلك الفيتامينات B12 وA وD، بالإضافة إلى المعادن مثل الحديد والكالسيوم والمغنيسيوم والزنك. كما أنه غني بمضادات الأكسدة التي تمنع تنكس العين المرتبط بالعمر؛ وفقًا لدراسة نشرت في المجلة الأميركية للتغذية السريرية.

بيض مقلي
بيض مقلي

ويمكن أن يكون البيض المقلي أو الأومليت غنيا بالعناصر الغذائية، خاصة عندما يكون مليئا بالخضروات. ومع ذلك، قد تساهم المكونات الإضافية مثل الجبن والزبدة في زيادة محتوى السعرات الحرارية والدهون.

من ناحية السعرات الحرارية

البيض المسلوق منخفض نسبيًا في السعرات الحرارية، وفقًا لوزارة الزراعة الأميركية، ما يجعله خيارًا رائعًا لأولئك الذين يراقبون كمية السعرات الحرارية التي يتناولونها.يمكن إضافة البيض المسلوق إلى العديد من الأطباق كساندويش البيض والأفوكادو، ساندويش البيض والخضار.

أما البيض المقلي فيمكن أن يختلف محتوى السعرات الحرارية فيه بشكل كبير بناءً على المكونات.

وفي حين تضيف الخضروات الفيتامينات والمعادن بينما يساهم الجبن والزيوت بإضافة سعرات حرارية إضافية.

من ناحية نسبة الكوليسترول

المسلوق: يحتوي البيض المسلوق بما في ذلك صفاره، نسبة عالية من الكوليسترول. ومع ذلك، أشارت دار النشر الصحية بجامعة هارفارد إلى أن الدراسات الحديثة تشير إلى أن الكوليسترول في أجسامنا يتم تصنيعه بشكل أساسي عن طريق الكبد من خلال طريقة تحويل الدهون المشبعة والمتحولة في نظامنا الغذائي. قد لا يؤثر الكوليسترول الغذائي بشكل كبير على مستويات الكوليسترول في الدم، وبالتالي لا يرتبط بشكل مباشر بأمراض القلب والأوعية الدموية مثل النوبات القلبية أو السكتة الدماغية.

المقلي: يعتمد محتوى الكوليسترول فيه على عدد البيض المستخدم. يمكن أن يساعد تضمين بياض البيض أو استخدام عدد أقل من صفار البيض في تقليل تناول الكوليسترول.

كيف نختار؟

في جدل البيض المسلوق مقابل المقلي، تعتمد الإجابة على كيفية طهي المقلي. وبالنظر إلى المظهر العام، فإن البيض المسلوق والمقلي يقدمان نفس الفوائد تقريبًا، باستثناء أنه يمكنكم طهي المقلي بدون صفار البيض، وبالتالي تقليل تناول الكوليسترول الغذائي.

وبصرف النظر عن ذلك، يوفر البيض المقلي طريقة أكثر ملاءمة لزيادة كمية العناصر الغذائية التي تتناولها عن طريق إقرانها بالخضروات. فقط تأكدوا عند تحضير الأومليت من عدم استخدام الجبن الزائد أو الزيوت الضارة التي تزيد من السعرات الحرارية والدهون المشبعة والمتحولة في وجبتكم.


مواضيع ذات صلة

الكمية المسموح بها من خل التفاح لفوائد صحية عديدة

شرب الزنجبيل على الريق إليكم أبرز فوائده

فوائد البابونج للمعدة والقولون أكيدة ولكن احذروا من آثاره الجانبية!

فوائد مهمة لتناول الشوكولاتة

مشروبات تساعد على النوم بسرعة استهلكوها بانتظام

ليس الأوريجانو ولا الفلفل: التوابل التي تحتوي على نسبة كالسيوم أكثر من الحليب وتساعدكم على إنقاص الوزن!

هل المعصوب صحي؟ وما هي أبرز طرق تحضيره؟

9 وجبات غداء صحية تضم 400 كالوري فقط حضروها في 15 دقيقة

هذه هي استخدامات قشر الليمون التي لا تعرفون عنها شيئًا: استمتعوا بالفاكهة بكل الطرق الممكنة

صلاحية الدجاج المجمد بعد الذوبان: إحذروا تكاثر البكتيريا

إشتركي بنشرتنا الإخبارية