الحساء الساخن خلال رمضان.. خيار صحي ولكن!

جميعنا يعتمد الحساء الساخن خلال شهر رمضان، انه طبعًا خيار صحي ولكن هناك بعض المعلومات التي من المفيد ان تعرفوها لضمان صحة أفضل. تعرفوا على أشهر مأكولات المطبخ الإماراتي وحضروا ألذ الأطباق الرمضانية.

ias

لا تخلو أي مائدة رمضانية من صحن الحساء الساخن، الذي يفضل الصائمون البدء بتناوله عند الإفطار. فهو الاختيار الأكثر أهمية على مدار الشهر الكريم.ويمكن أن يمنح وعاء ساخن من الحساء شعورًا بالامتلاء والدفء، سواء كان حساءً سميكًا ودسمًا أو يعتمد على المرق الخفيف، بسبب غناه بالعناصر الغذائية الأساسية.

انتبهوا لهذه المعلومات

ينصح خبراء التغذية بتناول الحساء الذي يعتمد المرق المنزلي ويحذرون من بعض الأنواع الجاهزة بسبب مستويات الصوديوم والدهون المشبعة الكبيرة. وعلى ذمة موقع “إيت ذيس نوت ذات” Eat This Not That، فإن تناول الحساء الساخن له العديد من الفوائد لكن هناك بعض التحفظات التي يجب أخذها في الحسبان:

طبق من الشوربة
طبق من الشوربة

الشعور بالامتلاء

توضح اختصاصية التغذية لورا بوراك أنه يمكن للأطعمة، التي تحتوي نسبة عالية من الماء أن تمنح إحساسا بالامتلاء بشكل أسرع، مشيرة إلى أن “بدء الوجبة بالحساء أو السلطة، سواء كانت كمية كبيرة من الماء أو أطعمة منخفضة السعرات الحرارية، سوف توفر الشعور بالشبع وتمنع الإفراط في تناول كميات كبيرة من الطعام”، مما يعني أنه يمكن استهلاك سعرات حرارية أقل مع إحساس بالرضا التام.

وتنصح بوراك بأن يكون طبق الحساء مليء بالعناصر الغذائية الغنية لتجنب الشعور بالجوع والإفراط في تناول الطعام، شارحة أنه يجب الالتزام “بتناول الحساء منخفض الصوديوم، الذي يحتوي مكونات مغذية مثل الخضروات والأعشاب والتوابل والحبوب الغنية بالألياف والفاصوليا والبازلاء والعدس”.

عدد السعرات

يمكن الحصول على المزيد من العناصر الغذائية مقابل سعرات حرارية أقل، حيث أظهرت الدراسات أن الحساء هو في الواقع عامل مساهم في إنقاص الوزن وتقليل خطر الإصابة بالسمنة.

وتقول دكتورة بوراك إن الحساء الذي يعتمد على المرق يمثل صفقة غذائية رابحة، بخاصة إذا كان يحتوي خضروات أو فاصوليا أو عدس كشوربة العدس الاسود.

مكونات الحساء

ويحذر الخبراء من تناول الحساء الذي يحتوي الكريمة، التي تعتمد على الزبدة والمكونات الأخرى الغنية بالدهون بدلًا من المرق، لأنها تكون مكدسةً بالسعرات الحرارية والدهون المشبعة، ويتفق الكثير من أخصائيي التغذية على أنه عند اختيار الحساء، من المهم معرفة أن أي حساء يحتوي الكريمة سيكون غني بالدهون.

وتوافق دكتورة أميدور على الرأي ذاته، مضيفة أنه مثل هذه الأنواع من الحساء يمكن أن تكون غير صحية لأنها تحتوي الدهون المشبعة التي “ثبت أنها تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، خاصة إذا كان يتم تناولها بكثرة”.

وبالإضافة إلى احتوائه على نسبة عالية من الدهون المشبعة، يمكن أن يحتوي الحساء أيضًا على كمية زائدة من الصوديوم. وتوصي جمعية القلب الأميركية بأن لا يستهلك الشخص العادي أكثر من 2300 ملليغرام من الصوديوم يوميًا، لكن علبة عادية من حساء الدجاج يمكن أن تحتوي بالفعل 890 ملليغرام من الصوديوم لكل وجبة.

الخلاصة

وتوضح دكتورة بوراك أنه “على الرغم من أن الحساء يمكن أن يكون خيارًا صحيًا، إلا أنه يمكن أن يحتوي مستويات عالية من الصوديوم، “خاصة عند شرائه جاهزًا بدلاً من تحضيره بالمنزل”، وتنصح بأنه من أجل تجنب تناول مستويات مرتفعة من الصوديوم ينبغي الاعتماد على تناول الحساء الذي يعتمد على المرق المجهز بالمنزل. للدايت في رمضان.. طريقة عمل شوربة الشوفان بالدجاج.


مواضيع ذات صلة

أخطاء الصيام المتقطع قد تقلب رحلة خسارة الوزن إلى عكسها!

7 حلويات غنية بالبروتين أكثر من البيض

لم تعانون من الإمساك أكثر خلال موجات الحرّ الشديدة؟ إليكم الإجابة

إلى محبي الفستق احترسوا فربما تأكلونه مغشوشًا

أشهى وصفات البروكلي جربوها واستمتعوا بطعام لذيذ وصحي

كيف أتخلص من الصراصير في مطبخي بشكل نهائي؟ إليكم طريقة سحرية!

نوع من الخضار يؤمن للجسم مغذيات أساسية

هل يمكن وضع صحن في القلاية الهوائية؟ نصائح وممنوعات

احذروا المواد الموجودة في بعض المشروبات الغازية وإليكم ما يجب أن تعرفوه عنها!

تعانون من البلغم: هذا العصير المنزلي هو الحلّ

إشتركي بنشرتنا الإخبارية