فوائد قهوة الشعير للمبايض وللصحة بشكل عام

هل تبحثين عن فوائد قهوة الشعير للمبايض؟ في هذه المقالة على موقع عائلتي أقدم لك مجموعة من فوائد الشعير على الصحة الجنسية والصحة بشكل عام.

ias

تعتبر قهوة الشعير من افضل أنواع المشروبات لتخفيف آلام الدورة الشهرية، مع العلم أنّها الأقل شهرة في العالم الغربي، وهي شائعة في آسيا، ولكنها غنية جدًا بالمكملات المفيدة لتحسين الصحة العامة والمبايض. مع نكهة الجوز المبهجة، تختلف هذه القهوة المحمصة عن معظم أنواع الشاي التقليدية من حيث أنها غالبًا ما يتم تناولها باردة.

وفيما يلي، أكشف لك عن فوائد قهوة الشعير للمبايض والصحة الجنسية بشكل عام، إضافة الى فوائده الصحية الأخرى.

فوائد قهوة الشعير للمبايض

بسبب احتواء الشعير على مضادات الأكسدة، تحمي قهوة الشعير المبايض من التلف والإصابة بالأمراض التي تؤدي الى العقم. لذا ينصح بشرب قهوة الشعير مرّة في اليوم لتوفير الحماية اللازمة للمبايض والرحم أيضًا.

فوائد قهوة الشعير الصحية

بخلاف فوائد القهوة السوداء، لقهوة الشعير مميزات صحية لا مثيل لها، تكتشفينها فيما يلي:

  • منخفضة في السعرات الحرارية: يعتبر شاي الشعير خاليًا من السعرات الحرارية بشكل أساسي. على هذا النحو، فهو بديل صحي ولذيذ للمياه، خاصة إذا كنت تحاولين إنقاص الوزن، بشرط أن تشربيه من دون إضافة لبن أو كريمة أو مواد تحلية.
  • غني بمضادات الأكسدة: تساعد مضادات الأكسدة في منع تلف الجذور الحرة لخلاياك. الجذور الحرة هي جزيئات ضارة يمكن أن تسبب الالتهاب وتعزز الخلل الخلوي إذا تراكمت في جسمك. ويعتبر شاي الشعير أيضًا مصدرًا لمادة الكيرسيتين، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية التي قد تحسن صحة القلب وضغط الدم وصحة الدماغ.
  • قد يكون لها خصائص مضادة للسرطان: كونه من الحبوب الكاملة الغنية بمضادات الأكسدة، فمن المحتمل أن يقدم الشعير فوائد للوقاية من السرطان. لاحظت إحدى الدراسات حول زراعة الشعير الإقليمية والوفيات الناجمة عن السرطان في الصين أنه كلما انخفضت زراعة الشعير واستهلاكه، زاد معدل وفيات السرطان. ومع ذلك، هذا لا يعني بالضرورة أن السرطان ناتج عن انخفاض تناول الشعير، والأكيد أنّه هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات البشرية حول الفوائد المحتملة لشاي الشعير المضادة للسرطان.
  • قد يساعد في خفض نسبة الكوليسترول: ثبت أن بيتا جلوكان الموجود في الشعير يقلل من الكوليسترول الضار LDL عن طريق الارتباط بالأحماض الصفراوية.
  • قد يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2: وذلك عن طريق خفض مستويات السكر في الدم وتحسين إفراز الأنسولين. ويرجع ذلك جزئيًا إلى محتوى المغنيسيوم الغني بالشعير، وهو معدن يلعب دورًا مهمًا في إنتاج الأنسولين واستخدام الجسم للسكر.

المصدر: موقع عائلتي


مواضيع ذات صلة

أهم علامات خروج الدهون من الجسم

ما هي نسبة البروتين في البيضة المسلوقة؟

هل العدس يسبب امساك؟ فوائد وأضرار

طريقة قلي جمبري مجمّد مثل المطاعم

جدول المسموح والممنوع في الكيتو دايت دليلكم لهذا النظام الغذائي

القيمة الغذائية للحمص بالطحينة وطرق تحضيره

هل الخبز البر يسمن؟ إليكم التفاصيل

متى تظهر نتائج الشاي الأخضر للتنحيف؟ وهل يجب تناوله يومياً؟

فوائد الكركم للالتهابات: مضاد طبيعي

تزيين كيكة الزبادي بطريقة سهلة في المنزل

إشتركي بنشرتنا الإخبارية