اضرار رجيم الكيتو التي يصعب تجاهلها

تتمحور حمية الكيتو حول خفض الكربوهيدرات وتناول المزيد من البروتين. تم تصميم هذا النظام الغذائي لحرق المزيد من الدهون. رغم فعّالية هذا النظام الغذائي في العديد من النواحي لنظام الكيتو بعض الأضرار التي لا يمكن تجاهلها. إليكم فيما يلي أضرار نظام الكيتو.

ias

بسبب قيوده الصارمة من ناحية التقليل من نسبة الكربوهيدرات في جدول النظام اليومي، يجد الكثيرون صعوبة في الالتزام بنظام الكيتو الغذائي.

اضرار رجيم الكيتو التي يصعب تجاهلها:

  • نقص المغذيات: نظراً للقيود الصارمة التي تم ذكرها سابقاً فإن الجسم عند إتباع هذا النظام الغذائي لن يحصل على المغذيات الضرورية له من فيتامينات ومعادن وألياف. هذا النقص قد يسبب للبعض الإرهاق والتعب وقد يعاني البعض الآخر من الإمساك بسبب نقص نسبة الألياف في نظامهم الغذائي اليومي.
  • نسبة الدهون المرتفعة بسبب تناول الكثير من البروتين قد تكون مضرة لصحة القلب: بحسب الكثير من الدراسات فإن الدهون تزيد بنسبة كبيرة لدى الأشخاص الذين يتبعون نظام الكيتو وذلك بعد 6 أسابيع. هذا الامر قد يؤثر بشكل سلبي على صحة قلبهم.
  • يمكن أن يكون خطر على الكلى: لا يُنصح أبداً بإتباع نظام الكيتو للأشخاص الذين يعانون من إضطرابات في عمل الكلى ويقومون بغسل الكلى وذلك لأن إتباع نظام الكيتو قد يزيد الكيتونات في الجسم مما قد يزيد من البول.
  • القيود الزائدة قد تسبب بشراهة زائدة بتناول الطعام: يمكن أن يخلق نظام الكيتو لدى الأشخاص الذين يتبعونه شراهة زائدة لتناول الطاعم بسبب القيود الزائدة في جدوله.


مواضيع ذات صلة

ما هي علاقة ألوان الطعام بتأثيرها الصحي؟

كم سعرة حرارية في صحن البطاطس المقلية؟

هل البصل يزيد الوزن؟

الثوم لالتهاب الحلق

مشروبات ستاربكس تحتوي أقل من 150 سعرة حرارية

هل يمكن استبدال الزيت بزيت الزيتون في الكيك؟

هل للمشروبات الغازية فوائد صحية؟

عدد السعرات الحرارية بأبرز الحلويات العربية

لمرضى القلب: أطعمة يُفضل عدم تناولها

الفرق بين بطاطس القلي والطبخ حتى تختاروا الأنسب

إشتركي بنشرتنا الإخبارية