هكذا يعتاد أولادكم على الأكل الصحي!

اطيب.طبخة اطيب.طبخة

باتت البدانة المفرطة عند الأطفال من أبرز القضايا التي تهدد مجتمعاتنا العربية، وخصوصاً المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة حيث نسبة بدانة الأطفال هي بين الأعلى في العالم، بالإضافة طبعاً إلى أمراض السكري والقلب التي ترافق البدانة.

ias

وإذا كانت التغذية واللياقة البدنية أساسيتين للحد من مخاطر الإصابة بهذه الأمراض والعديد من المشاكل الصحية الأخرى، يبدوأن منطقتنا لا تزال بعيدة عن معالجة هذه المشاكل، فبناءً على إستبيان أجري بتكليف من "تيفال"، تبين أنّ 20% من المشاركين البالغ عددهم 400 شخص من الدولتين لا يمارسون أي نوع من الرياضة خلال الأسبوع. ومع أن 33% من المشاركين يتبعون نظاماً غذائياً صحياً، إلا أن 34% منهم لا يلتزمون بأي نظام غذائي محدد.

ونظراً لخطورة الوضع، خصصت "تيفال" حلقة نقاش في ذكرى تأسيسها الـ60 للتوعية حول ضرورة اتباع نمط حياة صحي.

تعرّفي على كيفية تجنّب هذا الواقع مع أولادك بخطوات بسيطة، لتنعموا بحياة صحية على الدوام.

1- تجنّبي كلمة ممنوع!
منع الأطفال من تناول أنواع معيّنة من الأطعمة يزيد من احتمال إصابتهم بفقدان الشهية أو الشراهة المفرطة عند بلوغ سن المراهقة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تؤثّر كلمة "ممنوع" سلباً على نموّهم وتطوّرهم. فبدلاً من منعهم من تناول بعض أنواع الأطعمة، حدثيهم عن الخيارات الصحية وشجعيهم على تناول الفواكه والخضار والحبوب الكاملة، واللحوم الخالية من الدهون ومشتقات الحليب قليل الدسم.

2- أتيحي الخيارات الصحية!
يتناول أولادك المأكولات التي بمتناول أيديهم. لذا، ضعي سلة من الفاكهة على طاولة المطبخ بدلاً من تركها في الثلاجة. وتذكّري دائماً أنهم يختارون بين الأطعمة المتاحة لهم فقط!
إستخدمي قلايات وأواني "تيفال" ذات تقنية مؤشر الحرارة ثيرموسبوت، فهي غير لاصقة وتسمح لك بطبخ المأكولات بكمية قليلة من المواد الدهنية فقط.
أما قدر الضغط وطباخ البخار من تيفال، فيتميّزان بسهولة الاستخدام ويضمنان لك الحفاظ على القيمة الغذائية للأطعمة، والحصول على مذاق شهي في كل مرة!

3- لا تصنّفي الطعام بين الجيد والسيئ:
بدلاً عن ذلك، إبحثي عن رابط بين الطعام والنشاطات التي تهم أولادك! أخبريهم على سبيل المثال أن تناول اللحوم الخالية من الدهون والحليب ومشتقاته الغنية بالكالسيوم ستمنحهم الطاقة لممارسة الرياضة المفضّلة لديهم.

4- امدحي اختيارهم الصحي!
ابتسمي بفخر لأولادك وامدحيهم كلّما اختاروا بأنفسهم تناول مكوّن صحي مثل الخضار والفاكهة والحبوب الكاملة.

5- لا تتذمّري من الخيارات غير الصحية:
عندما يقع اختيار أولادك على أطعمة مشبعة بالدهون والزيوت، أعيدي توجيههم من خلال عرض خيارات أكثر صحية:
• بدلاً من البطاطس المقلية بالطريقة التقليدية، استعيني بقلاية "أكتيفراي" من تيفال لتحضير مقبلاتهم المفضّلة بملعقة واحدة من الزيت فقط!
• إذا رغبوا بتناول الحلوى والسكاكر، جرّبي تغميس بعض حبات الفواكه بالشوكولاتة المذابة أو احرصي على إبقاء الفواكه المجففة والمحلاة طبيعياً في المنزل.
• استبدلي عبوات رقائق البطاطا (الشيبس) برقائق التورتيا المشوية وقدّميها لهم مع الصلصة.

6- أطلبي رأيهم بالأطعمة:
اختبار بسيط: دعي أولادك يتذوقون عدة أنواع من الأطعمة الصحية مع التركيز على الخضار، ويضعوا علامة لكل نوع. عند ذلك، يمكنك تحديد الأطعمة التي يحبهونا فتقدّمينها لهم بشكل متكرر، وسيشعر أطفالك أنك تأخذين برأيهم بدون فرض بعض المكوّنات عليهم!

7- قدّمي لهم الأطعمة الصحية بأشكال مميّزة:
إن إضافة الألوان على الأطباق وتزيينها بالأشكال التي يفضّلها صغارك سيشجّعهم على تناوله بشهية أكبر، لذا اطلقي العنان لمخيلتك دائماً عند تحضير الطعام!


مواضيع ذات صلة

خلطة منزلية لتنظيف البقع الصعبة عن الزجاج وازالتها مباشرةً

فوائد عصير الليمون

متى يعتبر الكوليسترول مرتفعا

انخفاض السكر للحامل

تجربتي الناجحه في تبييض الابط

الفرق بين بيكربونات الصوديوم وبيكربونات الصودا

مكونات منزلية تساعد على تنظيف فتحات الدش للحصول على مياه غزيرة

حيلة مميزة لحفظ الليمون الحامض في الثلاجة لفترة طويلة بدون تعفن

تنظيف فروة الرأس بالسكر

إشتركي بنشرتنا الإخبارية

شاركينا بريدك الالكتروني وادخلي السحب لفرصة ربح جائزة قيمة!

البريد الإلكتروني
Logo, Trademark, Symbol