أضيفي الوصفة إلى كتاب طبخ

تسجيل الدخول سبق أن أضفت الكتاب؟ سجّلي دخولك

أضيفي كتاب طبخ جديد
من الضروري أن تملأي كلّ الخانات التي تتضمّن علامة * (*)
اسم كتاب الطبخ *
يمكنك استخدام الأحرف والأرقام ورموز !()-+{}[] فقط. يجب أن يبدأ اسم كتاب الطبخ بحرف.

في حال لم تكوني مسجلة، سوف يتمّ تحويلك تلقائياً إلى صفحة التسجيل قبل إضافة كتاب الطبخ.

إشعار

Sign Up

لماذا لا يجب نقع الدجاج في التتبيلة لوقت طويل؟

مدة نقع الدجاج

يعتقد الجميع ان اضافة التتبيلة للدجاج هو امر بغاية الاهمية ليس فقط للحصول على طعم مميّز بل للحصول ايضاً على دجاج طري ورطب. انما الواقع يقول العكس، فالتتبيلة مهمّة، لكن الافراط في استخدامها لن يعطيك نتيجة الدجاج الذي ترغبين به. تعرفي على لماذا لا يجب نقع الدجاج في التتبيلة لوقت طويل.

ماذا يحدث عند نقع الدجاج لوقت طويل؟

في اغلب التتبيلات، يكون عصير الليمون الحامض، اللبن الزبادي، البهارات، الخل وغيرها من المكونات الاساسية عند تجهيز الدجاج، مهما كانت وصفات تتبيلة الدجاج فهي تؤثر هذه المكونات بالتأكيد على طعم الدجاج وطراوته.

هذا التأثير ينتج عن وقت النقع بالتتبيلة، ان الفترة القصوى لنقع الدجاج في هذه الاحماض المختلفة هو يوم الى يومين. اما اذا تعدى الوقت هذه المدّة، هذا الامر سيؤثر سلباً على الدجاج الذي ترغبين في تحضيره وقد يمس السلامة الغذائية.

في الواقع ان نقع الدجاج في المكونات المختلفة لاكثر من يومين قد يتسبب بنمو بكتيريا ناتجة من تلك المكونات، ويكون الدجاج على اتصال مباشر معها.

كيفية المحافظة على الدجاج في التتبيلة لفترة طويلة

هناك طريقة كفيلة بالمحافظة على الدجاج المنقوع لفترة اطول وحمايته من نمو البكتيريا من مكونات التتبيلة. انقعي الدجاج في الماء المالح في الليلة التي تسبق اليوم الذي ترغبين به طهيه، فالماء والملح كفيلان بحماية الدجاج مع التتبيلة اطول.

في بعض الاوقات تستغربين لون الدجاج النيء امامك الا ان لون الدجاج النيء لا يدل على صحة الدجاجة... بل هذا ما يدل عليه

إختبار الشخصية

إختبار الشخصية: أي صلصة أنت؟