إشعار

Sign Up

إكليل الجبل

صورة إكليل الجبل | الروزماري بالصور

إكليل الجبل أو الروزماري نبتة تعود جذورها إلى المنطقة الشرق أوسطية وهي من فصيلة عائلة النعناع وتشبه أيضاً الريحان والأوريغانو بشكلها. تجمع نكهة إكليل الجبل بين الحلاوة والمرارة. أمّا استخدامه فكان في البدء من قبل اليونانيين والرومانييين في المطبخ والطبّ. نتعرّف معاً في ما يلي إلى أبرز خصائص إكليل الجبل واستعمالاته في المطبخ!

شراء وحفظ إكليل الجبل
يأتي إكليل الجبل المجفّف من إسبانيا، فرنسا والمغرب ويمكن شراؤه عند العطّارين في أكياس صغيرة تحتوي على جذوعه الرفيعة. كما يمكن شراء إكليل الجبل على هيئة زيت واستعماله لأغراضٍ جمالية. أمّا حفظ إكليل الجبل بنوعيه فيكون في مكانٍ معتم بعيد عن أشعة الشمس المباشرة والتيارات الهوائية. إلى ذلك يمكن تجميد إكليل الجبل عبر لفّ جذوعه الصغيرة في ورق زبدة ثمّ وضعه في حاوية مغلقة الإحكام في القسم الأعلى من الثلاجة ولكن مع العلم أنّ التجميد قد يفقد إكليل الجبل لونه.

كيف يستخدم إكليل الجبل؟
يستخدم إكليل الجبل كمنكّه لذيذ في المطبخ يستعمل خاصّة في وصفاتالسلطة وتحديداً في الصلصات المحضّرة فيها، جرّبيه مثلاً في سلطة كنتاكي لذيذة من موقعنا. إستخدميه أيضاً في الأطباق الرئيسية مثل ستيك بالخردل وإكليل الجبل. إلى ذلك تتلاءم هذه العشبة تماماً مع الحساء، نكّهي بها مثلاً شوربة البطاطس أو وصفة شوربة الشوفان. ولكن إستخدمي إكليل الجبل بكمياتٍ قليلة خاصّة في الوصفات التي تحتاج إلى الكثير من الوقت لطهيها إذ إنّه منكّه قويّ.

فوائد إكليل الجبل
يعود إكليل الجبل بالكثير من الفوائد على صحّة الفرد فهو غنيٌّ بمضادات الأكسدة وبالتالي يحمي جهاز الجسم المناعي. بالإضافة إلى ذلك، تعتبر هذه العشبة مفيدة للجهازين الهضمي والعضبي أيضاً ويقي من سرطان الثدي وسرطان الدم. كما أنّ إكليل الجبل يساعد في التخفيف من نوبات الربو.

هل تعلمين؟
يساعد اكليل الجبل في عملية تحسين الذاكرة فكان التلامذة في اليونان يلفّون رأسهم بهذه العشبة قبل خوض أي امتحان! إلى ذلك تعتبر هذه العشبة مفيدة جداً للشعر فكانت تستعمل كبلسم منعّم له!

المعلومات الغذائية

وحدات حرارية 2 وحدة عالميةكمية الدهون الإجمالية 0 غدهون مشبّعة 0 غ
كولسترول 0 ملغكربوهيدرات 0 غالألياف الغذائية 0 غ
فيتامين A 1 %فيتامين C 1 %كالسيوم 0 %
حديد 1 %صوديوم 0 ملغ

* ترتكز نسبة الاستهلاك اليومي على حمية غذائية ذات 2000 وحدة حرارية. وقد تكون نسبة استهلاكك اليومية أكثر أو أقل من هذه النسبة وذلك بحسب حاجة جسمك للوحدات الحرارية.