فوائد البلوبيري الصحية تجعله غذاء خارقاً!

فوائد البلوبيري الصحية تجعله غذاء خارقاً! فهو من الفواكه الغنية بالعناصر الغذائية المفيدة وخصوصاً الفيتامينات.

ias

من فوائد عصير التوت البري الأزرق أنه يحتوي أيضاً مضادات الأكسدة، ممّا يساعد في حماية خلايا الجسم ويقاوم علامات التقدّم بالعمر. كما أنه من الفواكه التي تقلل من الالتهابات بالجسم.

فوائد البلوبيري الصحية

لماذا يوصي معظم أخصائيي التغذية حديثاً بإدراج التوت الأزرق (المعروف بالعنب البري) ضمن أنظمتنا الغذائية؟التوت الأزرق: فوائده وطريقة استخدامه!

قد يعود ذلك الى ما اكتشفه العلم من قيمة غذائية عالية للتوت الأزرق وأهميتها لصحة الانسان!

إليكم الفوائد الذهبية للبلوبيري:

  • الوقاية من أمراض القلب والشرايين.
  • المساعدة على ضبط مستويات ضغط الدم والوقاية من تصلب الشرايين.
  • الوقاية من السرطانات.
  • تعزيز وتحسين الذاكرة.
  • يحافظ على المستوى المعتدل للكوليسترول ويحمي القلب.
  • في حال وجود مشاكل معوية تسبّب “الإسهال”، فإنّ تناول أوراق التوت الأزرق يسبب الراحة.
  • التوت الأزرق المجفف يقلّل من التهابات المثانة.
حفنة بلوبيري في يدي سيدة
حفنة بلوبيري في يدي سيدة
  • المستخلصات المستخرجة من التوت الأزرق تدخل في صناعة بعض الأدوية التي تعالج ضعف الإبصار والمشاكل المتصلة بالرؤية بشكل عام.
  • التوت الأزرق يقي من سرطان المبيض.
  • يمكن تحضير بعض العلاجات المنزلية من التوت الأزرق لعلاج المشاكل المتصلة بالمجرى البولي.
  • فطيرة التوت الأزرق تعالج “الإمساك”.
  •  التوت الأزرق يعزّز من صحة المخ وينمي المهارات المتصلة بالمعرفة.

التوت بحسب الدراسات

وقد قامت جمعية التغذية البريطَانِية (BDA) وخدمات الصحة الوطنية البريطانية NHS بمحاولة التحقّق ممّا ذكر من فوائد.

إذ تحرّى فريق مشترك من قبلهما حول الحقائق العلمية والأدلة الموجودة بخصوص التوت الازرق، فخلصت النتائج إلى ما يلي: 

1- أمراض القلب والشرايين

أجريت عام 2012 دراسة حول فوائد التوت الازرق في الوقاية من أمراض القلب والشرايين وتعزيز صحة الدورة الدموية، اشترك فيها 93,000 اِمرَأَة.

وتناولت كلّ مشتركة أكثر من 3 حصص أسبوعياً من التوت الأزرق والفراولة، فانخفض خطر الاصابة لديهن بالأزمات القلبية بنسبة 32% مقارنة بالمشتركات اللواتي تناولن التوت الأزرق ما لايزيد عن مرة واحدة شهرياً.

واعتبر الباحثون أنّ الدراسة لم تشر بشكل مباشر الى أنّ تناول التوت الازرق يعمل على خفض خطر الاصابة بالازمة القلبية بشكل قاطع.

2- ضبط مستويات ضغط الدم

يعتقد أنّ التوت الأزرق يساهم في استرخاء جدران الأوعية الدموية، ممّا يساعد في تنظيم ضغط الدمّ وبالتالي التقليل من خطر الاصابة بتصلّب الشرايين وخطر الاصابة بالنوبة القلبية والسكتة الدماغية.

إلاّ أنّ الأدلة لا تزال غير كافية، فالدراسات في أغلبها كانت صغيرة الحجم.

ففي دراسة أجريت على 48 امرأة في مرحلة انقطاع الطمث عام 2015، وجد بأنّ المشتركات اللواتي تناولن مكمّلات مسحوق جلي التوت الازرق على مدى 8 أسابيع شهدن انخفاضاً في مستويات ضغط الدمّ.

فوائد بلوبيري الصحية
فوائد بلوبيري الصحية

ولكن وفي دراسة أخرى أجريت عام 2013، وشملت 21 رجلاً بصحة جيدة، لم يتبيّن أيّ تأثير لتناول التوت الأزرق على ضغط الدمّ لديهم.

3- تعزيز الذاكرة والإدراك

أظهرت عدّة دراسات صغيرة وجود علاقة بين استهلاك التوت الأزرق بانتظام وتعزيز القدرات العقلية والتعليمية والذاكرة بشكل عام.

إلاّ أنّ هذه الدراسات لم تكن كبيرة واعتمدت مجموعات صغيرة من الحيوانات والبشر، ولا يمكن اعتبارها دليلاً كافياً على وجود صلة بين تناول التوت وتعزيز الذاكرة.

4- مكافحة السرطانات

حتى الآن يوجد دليل صغير فقط على أنّ مربى التوت الازرق يساعد في الوقاية من السرطانات ويخفض خطر الاصابة بها.

إذ تبيّن أنّ مادة الأنتوسيانين وبعض مضادات الأكسدة الأخرى في التوت الأزرق قد ساهمت في بعض الدراسات (التي تم اجراؤها على خلايا وحيوانات مخبرية) في مواجهة الشوارد الحرة والقضاء عليها.

ما ذكر يجعل التوت الأرزق بالفعل مرشحاً للتقليل من خطر الاصابة بالسرطان، إلاّ أننا بحاجة لفهم كيفية امتصاص هذه المواد في الأمعاء وإذا بالفعل كان لها فائدة وقائية حقيقية أم لا.

قيمة التوت الأزرق الغذائية

إليكم أبرز فوائد التوت الأزرق، حيث تشتهر أمريكا الشمالية بالتوت الأزرق وهو مصدر ممتاز للعديد من المغذيّات ومضادات الأكسدة، ولهذا تم إدراجه في قائمة الأغذية الخارقة، مثله مثل البروكلي، والثوم، وتوت غوجي Goji berries والرمّان. 

وأكثر ما يميّز التوت الأزرق من قيم غذائية هو كونه:

  • مصدر ممتاز لمُضَادات الأَكّسَدة، خاصة مادة الانتوسيانين Anthocyanin والتي هي مضاد أكسدة قوي.
  • مصدر ممتاز لفيتامين سي.
  • مصدر ممتاز للألياف الغذائية.
  • مصدر ممتاز للمنغنيز.
  • مصدر ممتاز لفيتامين ك.

محاذير استخدام البلوبيري

لمرضى السكري

للتوت الأزرق دور فعّال في انخفاض مستويات السُكر في الدّم، وقد يزيد من انخفاض مستويات السكر أدنى من المستوى الطبيعي.

لذلك يجب مراقبة مستويات السكر، ومراقبة أعراض انخفاض مستويات السكر في الدّم، وجدير بالذّكر أنّه عند تناول التوت الازرق من قِبل مرضى السكريّ يجب اخبار الطبيب المسؤول، لإمكانيّة تغيير جرعة الدّواء.

التوت الأزرق
التوت الأزرق

المرضى الذين أجروا عمليّات جراحيّة

يجب توقيف تناول التوت الأزرق قبل إجراء أيّ عمليّة جراحيّة بأسبوعين على الأقلّ، وذلك لقدرة تأثيره على مستويات سكر الدّم التي قد تتأثر أثناء وبعد العمليّة الجراحيّة وتُسبب أعراض جانبيّة.

التداخلات الدوائية

يتعارض التوت الأزرق مع الأدوية الخافضة لسكر الدّم (بالإنجليزيّة: Anti diabetes drugs).


مواضيع ذات صلة

5 أشياء لا يجب أن تحتفظوا بها تحت حوض المجلى أبدًا!

أنتم تصنعون البان كيك بطريقة خاطئة طيلة حياتكم!

لم تعانون من الإمساك أكثر خلال موجات الحرّ الشديدة؟ إليكم الإجابة

بودينغ التفاح بدون خبز، بـ3 مكونات، وصفة مثالية للاستمتاع بهذه الفاكهة الصحية!

أفضل 3 وجبات خفيفة لصحة القلب بحسب الخبراء

أفضل 5 بدائل لخردل ديجون موجودة دائمًا في خزانتكم!

تناول الكثير من الملح قد يزيد من خطر الإصابة بالأكزيما بنسبة كبيرة!

حضّروا بـ10 دقائق فقط ألذ وصفة بالكوسا بدون قلي!

لا تقوموا بشوي الدجاج دون القيام بهذه الخطوة أولًا!

احذروا المواد الموجودة في بعض المشروبات الغازية وإليكم ما يجب أن تعرفوه عنها!

إشتركي بنشرتنا الإخبارية