إليكم ما يمكنكم فعله بصناديق البيض الكرتونية: أفكار مفيدة جدًا!

إليكم ما يمكنكم فعله بصناديق البيض الكرتونية: أفكار مفيدة جدًا! تابعوا هذا المقال لتعرفوا ما هي هذه الأفكار لتطبقوها.

ias

يمكن أن تكون إعادة استخدام علب البيض الكرتونية طريقة مبتكرة وصديقة للبيئة لإضفاء حياة جديدة على المواد التي عادة ما يتم إهدارها. لقد قمنا بتجميع أفضل الأفكار لكم للاستفادة الكاملة من هذه المواد وتجنبوا الهدر وإضافة لمسة أصلية ومفيدة إلى منزلكم. شاهد كيف تفعلون ذلك!

يمكن استخدام كرتونة البيض كطبق!

لم يتخيل أحد هذا الأمر، ولكن عندما تفهمون ستصدمون لأنكم لم تفكروا فيه أبدًا! استخدموا كرتونة البيض كحامل للمكونات. في كل فتحة من الورق المقوى يمكنكم وضع المكونات، مثل التوابل والزبدة والمربى والصلصات المختلفة. يمكن استخدام هذه الفكرة في عشاء مع الأصدقاء، على سبيل المثال، في ليلة البرجر تضعون جميع المكونات على الكرتون وتقومون بتحضير البرجر بِتفنن

استخدام كرتونة البيض كوعاء للنباتات

تُستخدم كوعاء للنباتات!

املأوا كل حجرة بالتربة وازرعوا أي بذور نباتية تريدوها. الصناديق الكرتونية قابلة للتحلل، لذا يمكنكم زرع الشتلات مباشرة في الأرض دون إخراجها من الصناديق. بالإضافة إلى ذلك، يمكن استخدامها في مشاريع البساتين الأخرى، كعلامات نباتية أو حتى كطبقة أساسية للسماد.

تُستخدم لمغذيات الطّيور

لتحويل كرتونة البيض إلى مغذيات الطيور، ما عليكم سوى ملء الثقوب الموجودة بها ببذور الطيور وتعليقها على الأشجار أو في الحديقة أو في النافذة. هذه الخدعة بسيطة للغاية وتساعد البيئة أيضًا.

تُستخدم كلوحة طلاء

بالنسبة لأولئك الذين يحبون الرسم، يمكن أن تكون كرتونة البيض بمثابة لوحات طلاء مرتجلة. يمكن أن تحتوي كل حجرة على لون مختلف، مما يجعل من السهل مزج الدهانات واستخدامها.

تحفيز الإبداع لدى الأطفال

تعتبر كراتين البيض مواد ممتازة للمشاريع الحرفية. يمكنكم تحويلها إلى زهور أو حيوانات أو دمى أو عناصر زخرفية أخرى. يمكن أن تكون صناديق الرسم والتزيين نشاطًا ممتعًا للأطفال والكبار على حدٍ سواء. لإطلاق العنان لخيال أطفالكم، كل ما عليكم فعله هو توفير مواد مثل الطلاء والمقص والغراء وما إلى ذلك في المنزل. وهذا سوف يشجع ويحفز الإبداع لدى الأطفال.

استخدام كرتونة البيض للتلوين

نصائح لتفادي هدر الطعام :

بالنسبة للعديد من الأشخاص في العالم، أصبح هدر الطعام عادة: شراء طعام أكثر مما نحتاجه في الأسواق، أو ترك الفواكه والخضروات تفسد في المنزل أو تناول كميات أكبر مما يمكننا تناوله.

إنها مشكلة كبيرة. في الواقع، يتم فقدان أو إهدار أطنان من الأغذية الصالحة للأكل يوميًا في جميع أنحاء العالم. فبين الحصاد والتجزئة فقط، يتم فقدان حوالي 14 في المائة من جميع الأغذية المنتجة على مستوى العالم.

إن الحد من فقد الأغذية وهدرها أمر ضروري في عالم يعاني فيه الملايين من الناس من الجوع كل يوم. عندما نقلل من الهدر، فإننا نحترم حقيقة أن الغذاء ليس أمرا معطى لملايين الأشخاص الذين يعانون من الجوع كل يوم.

فيما يلي بعض الإجراءات السهلة التي يمكنكم اتخاذها لإعادة الاتصال بالطعام وما يمثله:

اعتمدوا نظام غذائي أكثر صحة واستدامة

الحياة سريعة الخطى ويمكن أن يشكل إعداد وجبات مغذية تحديًا، لكن الوجبات الصحية لا يجب أن تكون معقدة. الإنترنت مليء بالوصفات الصحية السريعة التي يمكنكم مشاركتها مع عائلتكم وأصدقائكم

قوموا بشراء فقط ما تحتاجه

خططوا لوجباتكم. قوموا بإعداد قائمة تسوق والتزم بها، وتجنبوا عمليات الشراء الاندفاعية. لن تهدروا كمية أقل من الطعام فحسب، بل ستوفروا المال أيضًا!

اختاروا الخضروات والفاكهة الناضجة كثيرًا أو المليئة بالكدمات

لا تحكموا على الطعام من مظهره! غالبًا ما يتم التخلص من الفواكه والخضروات ذات الشكل الغريب أو المصابة بالكدمات لأنها لا تلبي معايير التجميل التعسفية. استخدموا الفاكهة الناضجة للعصائر والحلويات.

افهموا العلامات الغذائية

هناك فرق كبير بين تواريخ “الأفضل قبل” و”الاستخدام حتى”. في بعض الأحيان، يظل الطعام آمنًا للأكل بعد تاريخ “يُفضل تناوله قبل”، في حين أن تاريخ “الاستهلاك” هو الذي يخبرك متى لم يعد الطعام آمنًا للأكل. تحققوا من الملصقات الغذائية للتأكد من عدم وجود مكونات غير صحية مثل الدهون المتحولة والمواد الحافظة وتجنب الأطعمة المضاف إليها السكر أو الملح.

استبدلوا الكميات الكبيرة بكميات أصغر

تناولوا حصصًا أصغر في المنزل أو شاركوا الأطباق الكبيرة في المطاعم.

احفظوا بقايا الطعام بالشكل الصحيح:

إذا كنتم لا تأكل كل ما تصنعوه، قوموا بتجميده لوقت لاحق أو استخدموا بقايا الطعام كعنصر في وجبة أخرى.

ادعموا منتجي الأغذية المحليين

من خلال شراء المنتجات المحلية، فإنكم تدعمون المزارعين الأسريين والشركات الصغيرة في مجتمعكم. أنتم تساعدون أيضًا في مكافحة التلوث عن طريق تقليل مسافات التسليم للشاحنات والمركبات الأخرى.

استخدام كميات أقل من المياه

لا يمكننا إنتاج الغذاء بدون ماء! وفي حين أنه من المهم أن يستخدم المزارعون كميات أقل من المياه لزراعة الغذاء، فإن الحد من هدر الطعام يوفر أيضًا جميع موارد المياه التي استخدمت في إنتاجه. قللوا من استهلاكم للمياه بطرق أخرى أيضًا: إصلاح التسريبات أو إيقاف تشغيل المياه أثناء تنظيف أسنانكم!


مواضيع ذات صلة

لم تعانون من الإمساك أكثر خلال موجات الحرّ الشديدة؟ إليكم الإجابة

الأفوكادو: هذا ما يجب أن تعرفوه عن هذا الطعام الخارق!

احذروا المواد الموجودة في بعض المشروبات الغازية وإليكم ما يجب أن تعرفوه عنها!

أسرار يجب أن تعرفوها لتحضروا أفضل دجاج مشوي على الإطلاق!

أفضل 3 وجبات خفيفة لصحة القلب بحسب الخبراء

5 أشياء لا يجب أن تحتفظوا بها تحت حوض المجلى أبدًا!

أفضل الأطعمة لتحسين صحة الأطعمة بحسب الخبراء!

ما الذي قد يحدث إذا لم تغسلوا الخس جيدًا؟

ماذا يحدث لجسمكم عندما تتناولون السمك بانتظام؟

هل تعانون من الأرق؟ النظام الغذائي الخاص بكم قد يكون السبب

إشتركي بنشرتنا الإخبارية